خصائص جديدة للكمبيوتر الشخصي لــ Microsoft على رأسها الذكاء الإصطناعي

تشير بعض التقارير إلى أنّ شركة مايكروسوفت تقوم بإعداد ميزات جديدة مهمة لجهاز الكمبيوتر القادم: التصميم الجديد، والذكاء الاصطناعي، والمعالج فائق القوة، إلى غير ذلك من الخصائص.


خصائص جديدة للكمبيوتر الشخصي لــ Microsoft على رأسها الذكاء الإصطناعي

بفضل شراكتها غير المسبوقة مع OpenAI، تتمتع مايكروسوفت بموقع جيد في السباق نحو الذكاء الاصطناعي. للتذكير، شركة مايكروسوفت هي مستثمر في منشئ ChatGPT ولديها إمكانية الوصول إلى جميع التقنيات التي طورتها. على سبيل المثال، بفضل هذه الشراكة، تستطيع Microsoft دمج مساعد Copilot الخاص بها، استنادا إلى GPT-4، في Bing وWindows وحتى على الهواتف الذكية التي تعمل بنظام Android. تتوفر تقنيات OpenAI أيضا على خدمات مثل Microsoft 365 وGitHub وLinkedIn.


ومن الواضح أن مايكروسوفت تعمل أيضا على أجهزة الكمبيوتر الشخصية في المستقبل، بالاعتماد على الذكاء الاصطناعي التوليدي. في الواقع، بالإضافة إلى تقديم نظام التشغيل Windows لأجهزة الكمبيوتر، تقوم Microsoft أيضا بتسويق أجهزتها الخاصة، تحت العلامة التجارية Surface. ووفقا للشائعات الجديدة، يجب أن تتمتع أجهزة الكمبيوتر المحمولة Surface القادمة، المخطط لها في عام 2024، بقدرات كبيرة في مجال الذكاء الاصطناعي.


وفي مقال حديث، نقل موقع Windows Central عن مصادر مقربة   أن مايكروسوفت تقوم بإعداد تحسينات كبيرة لجهاز Surface Pro وSurface Laptop. وبشكل أكثر دقة، ستقوم الشركة  بإجراء تغييرات كبيرة على التصميم وستعتمد على معالجات Intel من الجيل الرابع عشر الجديدة، بالإضافة إلى Qualcomm لإصدارات Arm. علاوة على ذلك، ستقوم مايكروسوفت بتزويد هذه الأجهزة بشريحة مخصصة للذكاء الاصطناعي، وستؤهل هذه الأسطح الجديدة على أنها "كمبيوتر شخصي يعمل بالذكاء الاصطناعي".


 منافس حقيقي لأجهزة MacBooks

بالإضافة إلى حقيقة أن أجهزة Microsoft Surfaces الجديدة يجب أن تتمتع بقدرات كبيرة فيما يتعلق بالذكاء الاصطناعي، فإن Microsoft ستعتمد أيضا على شرائح Qualcomm لتحدي أجهزة Mac. وبالفعل فإن إصدارات Arm لجهاز Surface القادم ستكون قادرة على منافسة أجهزة Mac المزودة بشرائح Apple Silicon من حيث الأداء.


وبطبيعة الحال، ينبغي النظر إلى هذه المعلومات بحذر في الوقت الراهن، لأنها لا تأتي من مصادر رسمية. ولكن على أية حال، وبالنظر إلى أن مايكروسوفت تدمج الذكاء الاصطناعي التوليدي في جميع منتجاتها وخدماتها تقريبا (حتى برنامج الرسام)، فمن المنطقي أن تستفيد أجهزة الكمبيوتر القادمة من تحسينات كبيرة بفضل هذه التكنولوجيا.


عندما يتعلق الأمر بالأداء، كشفت شركة Qualcomm مؤخرا عن شريحة كمبيوتر Arm جديدة قادرة لأول مرة على منافسة شرائح Apple Silicon في أجهزة Mac. ومن المحتمل جدا أن تقوم Microsoft بتجهيز أجهزتها بشريحة Qualcomm الجديدة.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-